العدد:791
تاريخ:15/ 11/ 2017
 

بيان من الحزب الشيوعي السوري الموحد: دير الزور ستعود عروساً للفرات

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

 أصدر الحزب الشيوعي السوري الموحد بياناً بمناسبة فك الحصار عن دير الزور، هذا نصه:

يا أبناء شعبنا العظيم

نتقدم إليكم بأصدق التهاني بالنجاح الكبير المتمثل بفكّ الطوق الذي كان يفرضه إرهابيو داعش على مدينة دير الزور، منذ أكثر من ثلاث سنوات.

إن هذا الانجاز العظيم هو خطوة مهمة في الطريق إلى تحرير كامل المحافظة، بل كامل الأراضي السورية، من رجس الجماعات الإرهابية، وهو يمثل صفعة قوية للقوى الإقليمية والدولية الداعمة للإرهاب، وإفشالاً لمشاريعهم الصهيوأمريكية، وإسقاطاً لمخططاتهم التقسيمية لتجزئة سورية. ويشكل أيضاً تحولاً استراتيجياً في الحرب على الإرهاب وداعميه.

إننا على يقين بأن دير الزور ستعود إلى ألقها: عروساً للفرات، وأن أهلها الصامدين سيمارسون حياتهم وأعمالهم الاعتيادية مغمورين بفرحة الانتصار، والخلاص من حصار الدواعش، وأن المهجرين قسراً سيعودون إلى بيوتهم وقراهم، وسيعود التلاميذ والطلاب إلى مدارسهم، والعمال إلى معاملهم،
والفلاحون إلى حقولهم، وسيقومون بترميم منشآتهم ومنازلهم. وستعود الفرحة إلى وجوه الأطفال والبسمة إلى جميع الذين صمدوا وقدموا الشهداء والجرحى، وتحمّلوا الظلام والجوع بسبب حصار الدواعش، وقصف (قوات التحالف).

وإننا على ثقة كاملة بأن الجيش العربي السوري الباسل والقوات الرديفة والحليفة، بالتعاون مع أهالي دير الزور، سيتابعون مسيرة تطهير باقي أراضي المحافظة من رجس الدواعش وعملائهم، وأن سورية الصامدة ستحرر أيضاً الرقة وإدلب وجميع المناطق الباقية من سيطرة الإرهابيين.

تحية إلى السيد الرئيس بشار الأسد، القائد العام للجيش والقوات المسلحة.

تحية إجلال وتقدير للشهداء والجرحى الأبطال.

تحية إلى بواسل جيشنا الميامين، وإلى القوات الرديفة والحليفة وأصدقاء سورية.

تحية إلى أهلنا الصامدين الصابرين في دير الزور، وإلى كل من ساهم في هذا الإنجاز العظيم.

وإننا على يقين بأن النصر الكامل قادم.

دمشق 6/9/2017 

المكتب السياسي

للحزب الشيوعي السوري الموحد

تمت قراءته 92 مرات